منتدى برنامج حياه على النت باذاعة صوت العرب
عزيزى الزائر مرحبا بك

مواقع الزواج الإلكترونيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default مواقع الزواج الإلكترونيه

مُساهمة من طرف manal kamal في الأحد يوليو 25, 2010 6:18 am

تتناثر على شبكة الانترنت اليوم مئات المواقع التي تدعي تقديم خدمات التعارف الشرعي والخطبة والزواج بكافة أشكاله ، وتتنوع أساليب الجذب والترويج لهذه المواقع بين التلميح والتصريح بالصفات الحسية للذكور والإناث والترغيب في المسيار والمسفار وحتى العرفي وما هو أكثر. والمثير أن الظاهرة آخذة في التزايد إذ يوجد على الشبكة اليوم قرابة 650 موقعا ومنتدى تخصصت في ما يسمى خدمات الزواج والخطبة والتعارف المريب. ومعظم مشرفي هذه المواقع يدعون الرغبة الشريفة في خدمة الناس من خلال تقديم قواعد بيانات ومعلومات تفصيلية للرجال والنساء من كل الأعمار والجنسيات. والمحزن أن بعضها تستتر خلف آيات وأحاديث وحين تغوص فيما يكتبه المشاركون وطريقة ربط طرفي العلاقة تجد ان معظم ما يقدم عن العروس والعريس المرشحة لا يمكن أن يكون مقدمة زواج أو حتى مما يسهم في تشكيل بدايات قناعات وإنما هي في غالبها استثمار في الغرائز وترويج رخيص لخدمات نبيلة من خلال عرض الأعراض ودغدغة الفضول والنفس الأمارة.

أحد هذه المواقع يقدم خدمته تحت اسم غير لائق ويقول في رسالته الترويجية " تخيل عزيزي العضو المميز ، بإمكانك من خلال خدمة VIP أن تضع ملفك الشخصي وبياناتك (كالبريد الإلكتروني ورقم الهاتف المحمول) بين يدي أكثر من 40 ألف فتاة بحيث ترسل إليهن هذه البيانات مباشرة. ليس هذا فحسب ، سيتم وضع ملفك لمدة شهر كامل في صفحة (للبنات فقط) والتي يعتبر 70 % من زوارها من الفتيات الزائرات أو المسجلات في الموقع !" (علامة التعجب من رسالتهم الترويجية).

والعجيب أن معظم هذه المواقع تستخدم برنامجا جاهزا وتتبادل نفس قواعد البيانات فيما بينها ويظهر الموقع وخدماته تحت أكثر من اسم. أما الخداع والتضليل فيبلغ مداه حين تدقق في أسعار بطاقات الاشتراك وطريقة الدفع التي لا يتضح منها أي التزام قانوني بصدقية المعلومات لمن صدق الوهم وأراد أن يمضي قدما في الزواج من خلال هذا التضليل الالكتروني. وبتفحص بعض هذه المواقع تكتشف أيضا مدى الحذر القانوني في استلام مبلغ الاشتراك فأحد هذه المواقع يطلب من راغبي الوصول إلى معلومات الأعضاء والعضوات الشخصية وعناوينهم أن يسدد الاشتراك من خلال شراء بطاقات "سوا" ثم يرسل رقم البطاقة إلى رقم هاتف محمول مريب ، أما راغبو الاشتراك في الدول الأخرى فعليهم التواصل مع أرقام هواتف محموله لمندوبين بأسماء حركية وكنى عجيبة. أما معلومات العرائس فحدث ولا حرج فهذه فرفوشة تحب الدلع والرقص الشرقي ، وتلك رومانسية تعشق السباحة والأسواق واللبس الخفيف وما خفي من صفات لا تغري إلا الغرائز. والإشكال هنا من المسؤول عن حماية الضحايا والمغررين ومن يوقف او يضبط هذا العبث؟


عدل سابقا من قبل manal kamal في الخميس أبريل 25, 2013 7:05 am عدل 1 مرات

_________________
إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه

You never know what you have until you lose it, and once
you lose it, you can never get it back

the greatest gift you can give to someone is your time because you are giving them apart of your life that you



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

manal kamal
مدير المنتدى
مدير المنتدى

كيف تعرفت على المنتدى ؟ : غير ذلك
تاريخ التسجيل : 19/01/2010

http://wwwalmarefa.blogspot.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default نصائح للزواج عبر الإنترنت

مُساهمة من طرف manal kamal في الجمعة أغسطس 06, 2010 8:49 am

بعض النصائح المهمة للبنات الراغبات بجدية في الزواج عبر الانترنت وذلك من خبرات فتيات غربيات وعربيات

الإنترنت وسيلة للتواصل وليست الأساس في نجاح الزواج أو فشلة

متى تبحثين عن زوج عبر الانترنت؟

أولاً يجب ان نضع في الاعتبار أن الزواج عبر الانترنت هو ثقافة جديدة داخلة على المجتمعات في العالم بأسره، وليس مجتمعنا فقط وهي نقطة تحول جديدة نحو المجتمع الحديث، وهي بالرغم من قدم بعض المواقع لاتزال حديثة ومستجدة، ولهذا فهي تحتاج إلى رؤية وموقف متأن، وهي بذلك أشبه بالمجتمع المعلوماتي، والتعليم الالكتروني، وأنظمة الاتصالات الحديثة، وغيرها التي تتطلب تأقلماً وتقبلاً واعتبارها وسيلة جديدة مشروعة، ما دامت في حدود الشرع والدين، وهي إذا ما استخدمت بالطريقة المناسبة فهي وسيلة جيدة للراغبين في الزواج، ولنتذكر أن الانترنت ليس سوى وسيلة مساعدة، انها مجرد وسيلة نستخدمها عندما نحتاج اليها، وعندما لا نحتاج اليها، او عندما يكون لدينا ما هو افصل منها، وأكثر ثقة وأمانا، فإننا يجب ألا نستخدمها، ولهذا فإن استخدام الانترنت وسيلة للبحث عن الزوج المناسب محكوم بظروف معينة (وانا هنا لا أدعو اليها، وانما أذكر بعض الظروف التي دفعت بعض الفتيات للإنترنت).

فمثلاً: أن تعيش الفتاة في مجتمع او منطقة منعزلة ذات كثافة سكانية منخفضة، أو غير مناسبة من حيث عدم توفر الشباب المناسبين للزواج، لاختلاف الاعراق، او النسب، او الاعمار، وهكذا، ومن ذلك من تعيش في مجمعات سكنية صغيرة لمن يعمل والدها في بيئة عمل صعبة ومنعزلة، وكذلك الفتاة التي ترغب في الزواج من الخارج ولا ترغب في زوج من نفس المدينة او القرية وتريد الخروج منها، او الفتاة التي تعاني زوجة أب قاسية، أو أبا يرفض تزويجها، أو أي ظرف اجتماعي صعب.

وهناك بعض الفتيات من تبحث عن فارس أحلامها ذي المواصفات المحددة، كأن يكون غنياً جداً وكثير الاسفار أو رجل دين ملتحيا حافظا القرآن وهكذا.

كيف نبدأ البحث عن الزوج المناسب؟

لا شك أن رؤية الفتاة للزواج عبر الانترنت مختلفة كثيراً عن رؤية الشباب، فهي ترى أن الزواج عمل شرعي، ولهذا فإن أي وسيلة تؤدي للزواج هي عمل مشروع مادامت لم تعمل ما يغضب الله بينما يرى الرجل أن الفتاة على الانترنت تصبح عرضة للتعامل مع كل الرجال ما يعرضها للفتنة وبالتالي فهي اما فتاة شديدة التمرس وذات خبرة وبالتالي فهي ذكية والمرأة الذكية خطر على سيطرة الرجل في المنزل، او انها قد وقعت في مفاتن كثيرة، وهي بالتالي غير مناسبة.

وعلى الفتاة الراغبة في الزواج عبر الانترنت ان تعمل عبر خطة وإستراتيجية محكمة، لا تجعلها عرضة للشباب المخادعين وفي نفس الوقت ان تصل الى هدفها بالحصول على زوج مناسب لأفكارها وطموحاتها من دون الوقوع في حبائل المحتالين، والزواج الناجح هو زواج يعتمد كثيراً على التنظيم الذي تضعه الفتاة كمسار للزواج، ويجب على الزوج الذي يرغب في الزواج منها ان يتبعه لكي تتم الزيجة بسلام ويعود السبب في كون الموضوع يعتمد على الفتاة بالدرجة الاولى، أن لكل فتاة ظروفا خاصة بها لا يعلمها الشاب الراغب في الزواج، ولهذا فهي الاولى بوضع الخطة، اما اذا لم تفلح الخطة، او لم تضع الفتاة أي خطط من الاساس فإن الغالب هو فشل الزواج في أي مرحلة من المراحل المختلفة سواء مرحلة التعارف او اللقاء مع الاهل او الاتفاق النهائي ولليلة العرس وما بعد الزواج أيضاً، وكلها امور تقع على عاتق الفتاة بالدرجة الاولى، ثم على الزوج بالدرجة الثانية، الذي يجب عليه تفهم ظروف فتاة أحلامه، واتباع ارشاداتها الى النهاية.

ولنبدأ أولاً في وضع الخطة الخاصة بنشر الاعلان على مواقع الانترنت، فعلى الفتاة تجهيز بريد إلكتروني جديد خاص بهذه المهمة، وأن تكون جميع البيانات الخاصة بهذا البريد غير حقيقية وبعيدة، كل البعد عن حياتك الشخصية، وان يتم وضع بيانات البريد الاحتياطي الى بريد أخيك او صديقة عزيزة موثوقة وليس الى بريدك الاصلي، وبعد ذلك تجهيز بياناتك الشخصية مثل العمر والطول والشهادات والبلد وغيرها وهي بيانات يجب ان تكون صحيحة مئة في المئة، وبالطبع ماعدا الاسم حيث تختارين اسما وهميا مع ملاحظة ان يكون الاسم الوهمي Nick name اسماً يتناسب مع ميولك وطموحاتك، فمثلا ان كنت تحبين السفر وهي قضية مهمة لك فيمكنك ان تسمي نفسك المسافرة، او الرحالة، وان كنت تبحثين عن شخص ملتزم، ورجل دين، فتسمين نفسك المسلمة او الملتزمة، او الراجية رضا ربها، وهكذا بحيث تعطين انطباعا اوليا عند المتصفح، ثم نأتي الى مرحلة مهمة وهي كتابة السيرة الذاتية عن نفسك، وهنا يخطئ كثير من الفتيات عندما تكتب كلمة (لاحقا) او بعد التعارف، او لصاحب النصيب، وهكذا وهي تعني من وجهة نظر الشاب ان لديه الفرصة لطرح الاسئلة والمناقشة والتعارف والتقرب، وبالتالي تصبح الفتاة مناسبة لغير الجادين وينفر منها الجادون فوراً، ولهذا فهذه المساحة فرصة للفتاة للحديث عن مميزاتها وعيوبها بكل وضوح، فلا تكتب أيضاً انني طيبة حنونة ورومانسية ومتواضعة.. انها جميعا كلمات نسبية تكتبها كل الفتيات، ولا تجعلك مميزة بينهن، وانما يجب التركيز على المواصفات بدقة، مثلا لي عينان واسعتان زرقاوان، شديدة المرح، اجتماعية جداً، أحب التغيير والتجديد باستمرار، احب القراءة والتعليم، او أي صفة تشعرين بأنك مميزة جدا فيها.

والجزء الثاني هو بعض العيوب مثل والدي متوفى واشعر بالوحدة، لي زوجة اب قاسية انا شديدة السمنة، نحن من عائلة فقيرة جداً، والديّ مطلقان، او أي شيء تشعرين منه بالاحراج وتذكرينه سابقا حتى لا تحرجين لاحقاً ويصبح المتقدم لك عارفا بها، وان تكون الكتابة قصيرة جدا او طويلة جدا، والفراغ الاخر هو عن فارس أحلامك، وهنا نذكر بعض الاعمال الخاطئة مثلاً تضع بعضهن ادعية ونصائح، وان تقول خاف الله، وعسى الله ان يبتليك في اهلك ان كنت كاذبا، وهكذا، وان تضع مواصفات عامة مثلا طيب حنون يخاف الله وهكذا، وهي صفات عامة ولهذا من الافضل وضع مواصفات تهمك كثيراً، مثلا: غني جداً، طويل القامة، من دولة معينة، يتحمل زوجة مشغولة كطبيبة يتقبل وضعي كمعوقة، يصلي الصلوات الخمس، ويحفظ القرآن وهكذا..

وعلى الفتاة ان تقوم بعمل تقني مهم وهو توفير الصورة، وللصورة شروط مهمة جداً يجب اتباعها أهمها ان تكون صورة حقيقية بحجم لا يزيد عن سنتمتر مربع متوسطة الجودة بحجم صغير، وأن تكون للوجه فقط، وهذه تعني انه في حالة قرر الشخص استغلالها فإنها ستكون صغيرة ولا يمكن الاستفادة منها مطلقا فبمجرد تكبيرها تفسد الصورة ولا يمكن حتى قصها وتركيبها على صور اخرى مخلة وهكذا، كما يجب ان تكون الصورة معبرة عنك، فلا تكون مظلمة، او ذات خلفية غير ملائمة، او كثيرة المكياج او تستخدم العدسات، او بعيدة جدا، بحيث تختفي الملامح، بل يجب ان تكون قريبة تكشف ملامح الوجه بالتفصيل بالإضاءة المناسبة، ويفضل عدم وضعها مباشرة على الموقع وانما يحصل عليها من تثقين فيه ويناسب رغباتك.

والآن أصبحنا جاهزين للدخول للمواقع المختلفة للزواج، والبدء في عملية التسجيل، وسيكون علينا ان نختار كلمة مستخدم، وكلمة سر مختلفة لكل موقع، ولهذا لابد من توفير دفتر لتسجيل اسم الموقع، وكلمة المستخدم ثم كلمة السر، ولا يفضل وضع ملف وورد على الجهاز والسبب انك بعد زيارة هذه المواقع سيصبح جهازك عرضة للاختراق من قبل ذوي الاهداف الشريرة، ويجب ان نخلي الجهاز تماماً من الصور الشخصية، والافلام، والبيانات، الشخصية وكلمات السر وغيرها، وذلك تحسبا للأسوأ، والآن الدخول إلى الجوجل والبحث عن مواقع الزواج سهل جدا.

خطة ما بعد التسجيل

كما ذكرنا فهذ الموضوع وضع لمن أجبرتها الظروف للدخول الى عالم الانترنت، والبحث عن زوج المستقبل، ولهذا نضع هذه الاجراءات وهذه الخطط لحمايتها في اثناء تصفحها وبحثها، وحتى لا تقع في حبائل المجرمين الذين يستغلون الانترنت لتحقيق أهدافهم الخبيثة، وفي نفس الوقت كسب ثقة الشاب الذي يخاف الله، ويريد الزواج بحق بحيث يكون لديه الثقة التامة ان من اختارها لم يكن من السهل تعقبها، او اصطيادها، وان بياناتها الخاصة جداً لا يعلمها الا من يتزوجها، ولهذا فهذه الخطة المقترحة للعمل على مواقع الزواج عبر الانترنت، فبعد وضع البيانات على الموقع تأتي الطلبات على شكل اشارات الاهتمام او Show intrest ، وهي ان يبدي الشاب اهتمامه بك، وهنا يجب قراءة ملفه بكل دقة، البلد، الشهادات، الميول، ثم معرفة أين هي مناطق التقابل، ومناطق الاختلاف، وهل هي مقبولة لديك، ام لا؟، ولهذا يجب عدم المجاملة، فإذا كانت هناك أي ملامح لما بين السطور مثل كلمات صداقة وتعارف وهكذا فيجب الرفض فورا؛ لأنه سيورطك في مشاكل كثيرة، ومن الصعب التخلص منه، وسيشغل وقتك عن الهدف السامي، اما اذا كان واضحا جدا في صفاته ورغباته وظروفه الشخصية ومقبولا لديك فيمكن قبول الاهتمام، وهنا تبدأ المرحلة التالية وهي المراسلات على الموقع ولا مانع من المراسلات على البريد المؤقت حيث انك ستقومين بحذف هذا البريد اذا ما تم الزواج، ولكن ما مهمة المراسلات بعد تبادل الاهتمام، ستكون اول رسالة لك مع هذا الشخص مهمة جدا، فالشاب يجب ان يدرك انك جادة وان لديك خطة عمل وانه اذا كان جادا فإنه سيجد انها الانسب لكليكما، وتحتوي الرسالة الاولى فكرة عن خطتك والمكونة من التالي: بريد يحتوي كل الاسئلة والاستفسارات التي يرغب كل طرف في معرفتها ماعدا الاسم وأرقام الهواتف والعنوان الفعلي، ويسمح باسم العائلة، فقط لكلا الطرفين، وتبادل الصور (بالمواصفات التي ذكرناها سابقا)، وبعد قراءة الاجابات من كلا الطرفين والموافقة من كليهما، ستكون المرحلة الثانية الاتصال بالاب او الاخ ويجب ان تبحث الفتاة عن اخ متفهم ومتعاون يساندها في الزواج بمن ترغب ولا يجب قبول المزيد من المراسلات، او اعطاء الرقم حتى لو كان مسبوق الدفع، واذا اتصل الشاب بولي الامر فيمكن تحديد موعد لزيارة الشاب مع عائلته اذا كان من نفس البلد، ولو من بلد آخر فيجب ان يقوم بالزيارة للمنزل ومقابلة ولي الامر والتعرف إليه وهذه الزيارة ضرورية قبل الزواج، ولا يقبل بأي بدائل، فاذا فشل الزواج نتيجة عدم مقابلة ولي الامر قبل الزواج، وتم الزواج والتعارف في ليلة واحدة، فلا يجب وضع اللوم على زواج الانترنت، فالانترنت كما ذكرنا مجرد وسيلة للتواصل وقد انتهى دورها، منذ لحظة الاتصال الفعلي مع ولي الامر، واذا تم عقد القران فستقوم الفتاة بحذف سجلها في جميع مواقع الزواج، وحذف البريد الالكتروني فوراً، وطي هذه الصفحة من حياتها، لتبدأ حياتها الجديدة، اما اذا كان هذا الشاب غير صادق، وحاول التلاعب فسينكشف فوراً ولن يكون باستطاعته تهديدك، لأن الحصول على أي معلومة عنك، او حتى اختراق جهازك، والتنصت عليك، جميعا قد وضعت في الاعتبار ويمكن وضع حظر عليه ومنعه من الحديث معك مستقبلا، كما ان أي شاب جاد سيدرك انك بعيدة المنال وصادقة في نواياك نحو الزواج.

_________________
إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه

You never know what you have until you lose it, and once
you lose it, you can never get it back

the greatest gift you can give to someone is your time because you are giving them apart of your life that you



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

manal kamal
مدير المنتدى
مدير المنتدى

كيف تعرفت على المنتدى ؟ : غير ذلك
تاريخ التسجيل : 19/01/2010

http://wwwalmarefa.blogspot.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: مواقع الزواج الإلكترونيه

مُساهمة من طرف manal kamal في السبت يوليو 14, 2012 5:14 pm

هذه المصيدة تتصيد كل يوم عشرات الشباب والرجال تحت ذريعة التعارف أو الزواج، وهي في تزايد ومسمياتها كثيرة، وبعضها يتخذ من الدين والشرعية غطاء ليقنعك بمصداقية بضاعته المعروضة!. فكيف نحاصر مثل هذا العبث الالكتروني ونحمي أبناءنا ورجالنا من الوقوع في براثنه؟


ظاهرة غير صحية

أن وجود هذه المواقع ظاهرة غير صحية تهدف إلى جمع المال والاستخفاف بتفكير وعقل الشباب العربي والإسلامي، فمن هذه المواقع ما يدّعي انه يمارس دوراً ايجابياً في موضوع شرعي وهو الزواج، ومنها ما يدّعي انه وسيلة للتعارف، وهذه المواقع قد انتشرت وللأسف بشكل كبير في عالمنا العربي والإسلامي وخاصة في دول الخليج العربي وأصبحت بالعشرات، فهذه المواقع وبتسمياتها المختلفة والمتعددة هي مواقع ربحية بالدرجة الأولى ولا تخدم التوجهات التي تدّعيها كما أنها تسيء لمجتمعنا ولديننا.

أن هذه المواقع لو أنها كانت مواقع جادة في رؤيتها وأهدافها فسوف تساعد وتُيّسر للناس التعارف الصادق لإتمام عملية الزواج، مما قد يساعد في تخفيف العنوسة في المجتمع، وربما وقتها يصبح لها جانب ايجابي، ولكن ما نسمعه ونقرأه ونراه، يشير وبشكل واضح وجلي إلى أن هذه المواقع كثيراً ما تؤدي إلى طرق خاطئة بالتعارف وتسبب في كثير من الأحيان المساس بسمعة الآخرين وتعرضّهم لمشاكل اجتماعية متعددة كالابتزاز وغيرها.

مراقبة هذه المواقع من قبل الجهات المعنية، لأنها تسيء لديننا وثقافتنا وأخلاقنا، وان تقوم الجهات المسؤولة بضبط عمل هذه المواقع، وان يقوم الإعلام المرئي والمقروء والمسموع بدور فاعل في كشف حقيقة هذه المواقع وتبيان الآثار السلبية التي تقوم بها من خلال برامج توعوية هادفة وبوسائل مبتكرة.

_________________
إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه

You never know what you have until you lose it, and once
you lose it, you can never get it back

the greatest gift you can give to someone is your time because you are giving them apart of your life that you



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

manal kamal
مدير المنتدى
مدير المنتدى

كيف تعرفت على المنتدى ؟ : غير ذلك
تاريخ التسجيل : 19/01/2010

http://wwwalmarefa.blogspot.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى